القائمة الرئيسية

الصفحات

طريقة انشاء حساب ادسنس Google AdSense والقبول بسهوله في أرباح أدسنس !

السلام عليكم زوار موقع اليمانيستا الكرام، سأحدثكم اليوم عن طريقتى الخاصة التى أمكنتنى من ربح أكثر من 300 دولار في أقل من شهر باستخدام الموبايل فقط بسهولة تماماً وساعه عمل واحده يومياً .. موعدنا اليوم مع طريقة انشاء حساب ادسنس Google AdSense والقبول بسهوله في أرباح جوجل أدسنس !

ولكن بالبدايه دعونا نتعرف من هى شركة جوجل ادسنس :

جوجل ادسنس هي وكالة إعلانات تستخدم مواقع الويب أو مقاطع فيديو يوتيوب كدعم لإعلاناتها، لكي يصبح مشرف الموقع شريكًا في Adsense ويولد إيرادات إعلانية لحسابه الخاص، يجب عليه نشر محتوى على موقعه الخاص به وإدراج كود Adsense المقدم من Google، على عكس Google AdWords الذي يشتري حركة المرور فإن Adsense يبيع حركة المرور، هذان البرنامجان متكاملان ويتم تحديد قيمة وحدة النقرة على الإعلان على أساس العرض المروري (Adsense) والطلب على الحركة (Adwords)، يمكن لمستخدمي Adsense أيضًا نشر المحتوى على قناتهم على YouTube والاشتراك في برنامج Adsense لتوليد انطباع بالرسائل الإعلانية، التي ستستفيد منها مع Google، غالبًا ما تكون الإعلانات سياقية، ولكن يتم تقديم العديد من الصيغ، وكذلك عدة أنواع من الإعلانات بما في ذلك رعايا منتجات Google ومربع البحث الإعلانات نصوص أو صور أو مقاطع فيديو، ادسنس ليست شركة ولكنها علامة تجارية INPI برقم 3469536 مسجلة في 14 ديسمبر 2006 بواسطة Google Delaware.


وقبل التقديم الى شركاء جوجل أدسنس والبدأ بالربح علينا أولا معرفة الشروط الخاصه بالتقديم وأهمهم :

  1. أن يكون لديك موقع أو مدونه على الأقل وهذا ما تم شرحه سابقا هنا : انشاء المدونة أو الموقع
  2. هذا الموقع أو المدونه تحتوي على مقالات عالية الجودة وحصريه بالاضافه الى ان تكون ذو نيتش جيد لزيادة الأرباح فيما بعد وستجد شرح هذه الأشياء بالتفصيل هنا : فن اختيار النيتش + ازاي تكتب مقالات حصرية 100% بدون تعب أو مجهود
  3. ان تكون المدونه الخاصه بك تحتوى على قالب جيد ستجده هنا : أفضل قالب بلوجر للربح من جوجل أدسنس

وبعد التأكد جيدا من توافر هذه المتطلبات لديك يمكنك الآن التقديم على حساب جوجل أدسنس ومشاركة الأرباح من كتابة المقالات .. يمكنك التقديم من هنا : انشاء حساب جوجل أدسنس.

أما الان ننتقل لفيديو شرح التقديم على حساب أدسنس :

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق